نشر في 14-03-2019 الساعة 22:07

تحدثت الممثلة السورية سلاف فواخرجي خلال استضافتها على برنامج “حفلة 11” من تقديم سمر يسري ويعرض عبر قناة ON E، عن تفاصيل محاولة اغتيالها عام 2013 في السودان، وذلك بسبب اعلانها دوماً عن موقفها من الثورة السورية وأنها من الفنانيين المؤيدين الرئيس السوري بشار الأسد.

قالت سلاف إنها ذهبت إلى السودان لحضور مهرجان سينمائي دعيت إليه، وقتها كان حفل المهرجان يقام في مكان مفتوح وبحضور جماهيري.

وقبل الحفل وجدت حراسة أمنية مشددة وعرفت بوجود تهديدات بقتلها، وأن هناك جماعة تخطط لهذا الشيء، وأتخذت التدابير الأمنية لحمايتها، ومر اليوم بسلام.

وبعدها علمت سلاف أن الشخص الذي أبلغ عن مخطط اغتيالها هو شاب سوري معارض، لكنه عندما علم أن ابنة بلده تتعرض للخطر سارع في حمايتها، وهي حتى الآن لا تعرف اسمه لكنها دائما توجه له الشكر.

يشار إلى أن سلاف فواخرجي تعود إلى الدراما التليفزيونية المصرية بعد غياب سنوات من خلال مسلسل “خط ساخن” ويشاركها في بطولته حسين فهمي وصلاح عبد الله ونضال الشافعي وميدو عادل وسهر الصايغ، ومن تأليف فوزية حسين، وإخراج حسني صالح، وإنتاج أحمد الجابري.


أحدث تعديل 14-03-2019 الساعة 22:07
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!