نشر في 08-12-2017 الساعة 19:22

حرصت إدارة مهرجان دبى السينمائى على إقامة تجهيزات خاصة بالسجادة الحمراء لفيلم التحريك “فرديناند”، الذى يعرض ضمن فعاليات الدورة الرابعة عشر من عمر المهرجان.

وتدور أحداثه عن ثور ضخم يملك قلبًا كبيرًا، يُخطئ في حق حيوان خطير؛ فيتم أسره وتشريده عن وطنه، لكن فرديناند يُصِّر على العودة إلى عائلته، وفي سبيل هذا يكوّن فريق غير كفؤ وينطلق به في مغامرة مجنونة.

الفيلم ضمن برنامج «سينما الأطفال» مع فيلم التحريك الكوميدي الدرامي «فيرديناند» (Ferdinand) للمخرج البرازيلي «كارلوس سالدانا»، الذي سبق وأنجز أفلامًا شهيرة من بينها «عصر الجليد: فجر الديناصورات» و«عصر الجليد: ريو» بجزئيه الأول والثاني، و«الانهيار».

 


أحدث تعديل 08-12-2017 الساعة 19:22