نشر في 04-10-2020 الساعة 14:56

عيّن رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب امي كوني باريت في منصب القاضية الراحلة روث بادر غينسبرغ في المحكمة العليا الأمريكية.

وصف ترامب القاضية باريت بالولاء واشاد بذكائها الخارق وموهبتها القانونية، أغضب قرار ترامب بتعيين باريت العديد من نجوم هوليوود مثل أليك بالدوين ، جون كوزاك، جون كراير و بادما لاكشمي وغيرهم.

وشارك الفنانون نقدهم لقرار تعيين القاضية باريت عبر منصة تويتر وأكدوا ان الآن ليس الوقت المناسب لترشيحها وانتقدوا آراء باريت حول قضية الإجهاض.

ونشرت صحيفة ” فوكس نيوز ” الامريكية، مجموعة من التغريدات الغاضبة التي تنتقد قرار تعيين باريت خلفًا للقاضية روث بادر غينسبرغ التي وافتها المنية في الـ18 من شهر سبتمبر الجاري، حيث تساءل الممثل الامريكي أليك بالدوين و المعروف بموقفه المعارض لترامب عن معرفة القاضية كوني، الكاثوليكية ان ترشيحها بالنسبة لترامب هو مجرد كارت رابح يتيح للرئيس الامريكي فرصة تدمير الدستور ووصف الممثل الكوميدي آيك بارينهولتز باريت ب المختلة نفسيًا بعد قراءته لمجموعة من آرائها.

وعلق الممثل جون كوزاك، على خبر أعلان الترشيح قائلًا ” انه من ضمن الأمور المروعة ان يتاجر الجمهوريين بالموت الجماعي من اجل المحكمة وعدم الإهتمام بالرعاية الصحية في ظل الظروف الحالية بعد تفشي الوباء وعدم الموافقة على تصويت المواطنين من خلال البريد، كل هذا يعتبر مشاركة في فوضى ترامب لسرقة الإنتخابات وسلب حق التصويت”.

وغرد الممثل الأمريكي جورج تاكي قائلًا أنه لا يحق للمقصرين ولا المجرمين بتعيين احد في مناصب العدالة القضائية بالمحكمة العليا.

وانضم الممثل الأمريكي جون كراير لقائمة المعارضين والمنتقدين وقال في تغريدته أنه في عام 2016 تم منع الرئيس الامريكي باراك اوباما من شغله منصب داخل المحكمة العليا وكان السبب وراء ذلك أنه العام عام إنتخابي ويجب ان ينتظر حتى يُحسم أمر الإنتخابات. وهذا لم يفعله ترامب والعام الحالي عام إنتخابي ايضًا.

وانتقدت المذيعة والناشطة والمؤلفة الأمريكية بادما لاكشمي آراء باريت حول تقييد الإجهاض الذي يطالب ب تقنينه أكثر من ثلثي سكان الولايات المتحدة الامريكية واضافت اختيار يارييت لهذا المنصب هو خطوة للوراء في أحقية الفرد على الاختيار.


أحدث تعديل 04-10-2020 الساعة 14:57