نشر في 25-08-2020 الساعة 17:57

بعد مرور 21 يوماً على التفجير الكبير الذي ضرب العاصمة بيروت والمرفأ قصدت الممثلة اللنبانية ورد الخال وزوجها الموسيقي باسم رزق الشوارع القريبة من المرفأ حيث رصدت اثار الدمار الكبير الذي لحق بالممتلكات وصدمت لهول المشهد لدرجة البكاء ومع ذلك قال لها باسم:”حلوة بيروت” بإشارة الى ان رغم كل الدمار وما حصل لهذه المدينة ستبقى بعيون اهلها جميلة وحلوة.

ونشرت فيديو الجولة على حسابها مرفقاً بعبارة :” اول مشوار ع بيروت بعد الكارثة… وصلنا ع مدخل المدينة ووقفنا ..ما صدقنا المنظر ، وهيدا بعد ما فتنا اكتر عالأحياء.. نحنا وماشيين بيقلّي باسم ” حلوة بيروت”.. غصّيت وبكيت … بعدنا منشوفها حلوة بعد كل اللي عم بيصير فيها… هيدي بيروت… اميرة نايمة ناطرة اميرها يوعّيها من نومها العميق….”.


أحدث تعديل 25-08-2020 الساعة 17:58