نشر في 19-08-2020 الساعة 17:59

“لمّا تطغي الإنسانية على أي إنتماء ثانِ، تصبح كل العواصم عواصمك وكل البيوت بيوتك!” لهذا السبب غنّى ناصيف زيتون “بيروت” من صميم القلب وبإحساس مرهف. بكلمات معبّرة، وصف ناصيف بيروت بأنها أكثر من مجرّد أي مدينة فقال: ‎”… إنتي الإم اللي بتلم،‎إنتي الحرف، إنتي العلم،‎إنتي جنة ع الأرض يا بيروت”كما وركّز على مدى قوة هذة المدينة وعلى انبعاث الأمل والحياة رغم الشدّة والموت فأكمل: ‎”…بعز الضعف ما بتضعفي،‎بتميلي دغري بتوقفي‎وبالشدّة أمل بتقطفي ‎والموت ع حدودك بيموتيا بيروت … يا بيروت”الأغنية هي من كلمات يحيى صالح، وألحان أحمد بركات وتوزيع زاهر ديب. أما الإنتاج فيعود لشركة وتري التي بدورها هي مالكة حقوق أغنية “بيروت ست الدنيا” لماجدة الرومي وهذه الأغاني الوطنية: https://www.youtube.com/watch?v=S83QdVBq4Os&list=PL1RDO7oqzqaGLRS7ym6sSU3kcktXnS_c4 لمشاهدة فيديو “بيروت” على يوتيوب: 

https://www.youtube.com/watch?v=S83QdVBq4Os


أحدث تعديل 19-08-2020 الساعة 17:59