نشر في 14-08-2020 الساعة 17:28

كشف موقع جاست جيرد عن انفصال مايلى سايرس عن صديقها كودي سيمبسون وذلك بعد 10 أشهر من المواعدة، وذكر الموقع أن الزوجين انفصلا خلال الأسابيع القليلة الماضية، ولم يكشف عن الأمر إلى الآن ولا يعرف سبب الانفصال.

وبدأت مايلي في مواعدة كودي في أكتوبر 2019 بعدما انفصلت عن ليام هيمسوورث في أغسطس 2019 واعتنى كودي بمايلي بعد إجراء جراحة الأحبال الصوتية في نوفمبر الماضي، وحصلا على وشم مطابق في مارس وقضيا الحجر الصحي بأكمله معًا في فترة تفشي فيروس كورونا.  

سايرس قامت مؤخرا بإخراج كليب لكودي سيمبسون والذي يحمل اسم “Captain’s Dance With The Devil”، الذي أطلقه كودي في 21 مايو الماضي علي قناته الخاصة بموقع “يوتيوب” وتم تصويره في المنزل.

وكانت انتشرت شائعة تؤكد أن كودي سيمبسون رصدت له صور وهو يتناول الغداء مع امرأة اخرى وهو أبرز ما يظهر خيانته لمايلي سايروس، وأشار التقرير أن هذه المرة هي حب قديم لسيمبسون لكن من الواضح أنها ليست جي جي حديد ولا سييرا شوارتز، من المعروفين بارتباطهن بسيمبسون منذ فترة، والسبب في الإشارة أن هذه خيانة لمايلي أن الثنائي ظهرا وهما يتعانقان، إضافة الي وضع يدها علي وجهه لعدة مرات وهو ما جعل الموقع يشير أنها ايحاءات رومانسية.

بينما كشف موقع “جوسيب كوب” الذى أكد أنها مجرد شائعة أن التقرير الذي أثار الجدل لم يعلم من هي هذه السيدة ولكن يبدو أن الأمر قد يكون حقيقي وتسبب في الانفصال بينهما.


أحدث تعديل 14-08-2020 الساعة 17:29