نشر في 01-08-2020 الساعة 10:25

رصدت عدسات المصورين الممثلة آمبر هيرد وهي تشبك يدها في يد حبيبتها بيانكا بوتي بحي سوهو في لندن ، وذلك بعد انتهاء محاكمة التشهير التاريخية بينها وبين زوجها السابق جوني.  وانتهت قضية التشهير بالنجم العالمى جونى ديب ضد الصحيفة البريطانية the sun بعدما اتهمته بإساءة معاملة الزوجة السابقة آمبر هيرد  الثلاثاء الماضي، بعد ثلاثة أسابيع من جلسات المحكمة التى شاهد العالم من خلالها علاقة حب مليئة بالفضائح.   ويقاضى نجم The Pirates of the Caribbean نيوز جروبز، ناشر صحيفة ذا صن ، ورئيس التحرير التنفيذى للصحيفة، دان ووتون ، في المحكمة العليا فى لندن بسبب مقال تم نشره فى  أبريل 2018 ، قال عن جونى ديب بأنه “ضرب زوجته”.  وقال ديفيد شيربورن، محامى ديب فى الختام، إن الممثل أنكر بشدة “هذا الادعاء الذى يدمر السمعة وينهى مسيرته الفنية، ومن المتوقع أن يصدر حكمه فى غضون عدة أسابيع.  وكانت قد استمعت محكمة لندن الاثنين الماضي لمرافعة نهائية من الدفاع تصف الممثل الشهير جونى ديب بأنه مدمن مخدرات تنتابه نوبات من العنف وكاره للنساء، بعدما تعدى بالضرب على زوجته واستخدم ألفاظًا مسيئة عن النساء.  وجاءت تلك المرافعة قرب انتهاء المحاكمة التي ستبت فى دعوى بالتشهير رفعها ديب ضد صحيفة بريطانية نصفية القطع.


أحدث تعديل 01-08-2020 الساعة 10:25