نشر في 20-05-2020 الساعة 11:34

قال المخرج محمد سامي، إن الفنان أحمد زاهر شخصية تتأثر بسرعة و”دمعته قريبة”، مضيفاً: “بعد مشهد مريم وانتهاء الحلقة لقيت أحمد بيكلمني وبيعيط، قلتله لو الناس عرفت إنك بتعيط محدش هيصدق”.



وأضاف خلال لقائه ببرنامج “التاسعة”، عبر القناة المصرية الأولى، مع الإعلامى وائل الإبراشي: “اللي حثنا على المسلسل ده الروح اللي أخدتها من عبد الوهاب مطاوع في بريد الأهرام، وكذلك تأثرت بروح قصة سيدنا يوسف عليه السلام”.

وتابع المخرج محمد سامي: “يوسف شاهين عمل قصة سيدنا يوسف لكن أنا عملت قصة مستوحاة من قصة سيدنا يوسف، وهناك قصة حقيقية لسيدة تشكو من أن زوجها قُتل بسبب أخته وأخوها وزوجها الذين قتلوه بسبب ميراث عبارة عن سجادة ومروحة وثلاجة، لو عملت ده في الدراما محدش هيصدقها”.

وكان مشهد الطفلة فريدة حسام أو “مريم” والتي تقوم بدورها ابنة الفنان محمد رمضان في مسلسل “البرنس”، بعد أن تركها عمها الفنان أحمد زاهر فى الشارع، حقق نجاحا كبيرا محققا الكثير من المشاهدات بموقع “يوتيوب”، حيث تصدر قائمة الأكثر مشاهدة في مصر بأكثر من مليون ونصف مشاهدة في أقل من 24 ساعة.


أحدث تعديل 20-05-2020 الساعة 11:36