“الاختيار” 20: أمير كرارة يودع جنوده وعشماوي يهرب الى ليبيا ويلتقي الشيخ عمر الرافعي


شهدت الحلقة العشرون من مسلسل “الاختيار”، بطولة النجم أمير كرارة، الذي يعرض على شاشة on، أحداثاً متتالية، حيث بدأت الحلقة بحديث بين الرائد أركان حرب أحمد منسيى – أمير كرارة وكريم العمري، حول حادث الفرافرة، حيث أكد منسي أن هشام عمشاوي وأتباعه وراء الحادث، خاصة أن العملية تمت بطريقة تنفيذ عمليات الصاعقة وهو ما تربى عليه عشماوي، لاسيما أنه كان ضابطا سابقا، وأكد أن يوم الجمعة المقبل، سيأتي أحد مشايخ الأزهر ليقدم الدعم المعنوي لرجالنا البواسل، وطالب الجنود أن يقدموا الأسئلة للشيخ حتى يرد على كل ما يؤرقهم، ويرفع من معنويتهم.

انتقل الرائد أركان حرب أحمد المنسى من سيناء إلى منطقة جديدة ليخدم بها، وترك سيناء بعد خدمة عام ونصف، وحيث شعر منسى بحزن شديد لتركه لسيناء.

في مشهد مؤثر | وصية "أحمد منسي" لـ رجالته قبل ما يسيب سيناء 💔

في مشهد مؤثر | وصية "أحمد منسي" لـ رجالته قبل ما يسيب سيناء 💔#الاختيار#خلي_رمضانك_ONتابعوا مسلسل الاختيار يوميا الساعة 9:00 مساءً حصريا على #ON Amir Karara

Posted by ON on Wednesday, May 13, 2020

وفي مشهد مؤثر ودع أسطورة الصاعقة أحمد منسي جنوده البواسل، وطالبهم أن يسامحوه إذ قصر في حق أحد أو قسي على أحد منهم، وطالبهم بحبهم لبعض، وأن يستمروا في الدفاع عن أرض سيناء.

وعلى الجانب الآخر، طلب أحد المجاهدين أن ينتقل عشماوي إلى الإسماعيلية ليتلقى العلاج بعد إصابته بطلق ناري في حادث الفرافرة، ولم يلق العلاج اللازم للشفاء الكامل، حيث رفض عشماوي الذهاب إلى الإسماعيلية، وقرر أن يهرب إلى ليبيا، حيث تذكر كلام الشيخ عمر الرافعي – أحمد الرافعي، أن ليبيا هي “يثرب المجاهدين”، وقرر أن يسافر فى القريب العاجل، وطلب عمشاوى أيضاً من عماد عبد الحميد – عابد عناني، أن يحسم أمره بالذهاب معه من عدمه، ليصل عشماوي بالفعل إلى ليبيا بمصاحبة عماد عبد الحميد.

وفي مفاجأة أخرى خلال أحداث المسلسل، ساعد أحمد زوج شقيقة عشماوي، زوجة الأخير على التنقل من أسوان إلى الحدود ثم الوصول إلى  السودان وذلك بناء على طلب زوجها عشماوي، وبعد فترة سيلتقى بها زوجها عشماوي في السودان ليأخذها إلى ليبيا.

مسلسل “الاختيار” بطولة أمير كرارة وأحمد العوضي ودينا فؤاد وسارة عادل وضياء عبد الخالق وعدد كبير من الفنانين وهم محمد إمام، آسر ياسين، ومحمد رجب، وإياد نصار، وكريم محمود عبد العزيز، وماجد المصري، وصلاح عبد الله، وكريم عبد الخالق، ومحمد عز، ومها نصار وآخرين وهو تأليف باهر دويدار، وإخراج بيتر ميمي، وإنتاج شركة سينرجي.