نشر في 08-12-2019 الساعة 09:30

فجعت الزميلة هدى شديد، بفراق والدتها زمرّد يوسف بو عبدالله، التي توفيت أمس، وسيحتفل لراحة نفسها اليوم الأحد، الثالثة والنصف بعد الظهر، في كنيسة مار انطونيوس الكبير – بيادر رشعين.

وتقبّل التعازي الأربعاء في صالون كنيسة قلب يسوع الأقدس – بدارو، من الحادية عشرة قبل الظهر، حتى السادسة مساء.

وغرّدت شديد في حسابها عبر “تويتر”: “لكل أصدقائي وزملائي وأهلي بنعيلكن الماما ويخليلكن أهلكن وكل اللي بتحبوهن”.

“موقع بيروتكم” يتقدّم بالعزاء للزميلة وأفراد عائلتها.


أحدث تعديل 08-12-2019 الساعة 09:30
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!