نشر في 05-09-2019 الساعة 16:56

منحت مجلة مجلة “جي كيو” نجم كرة القدم الإنجليزي “ديفيد بيكهام” جائزة “المحررين الخاصة” خلال حفل رجل العام لعام 2019، حيث أطلَّ على غلاف المجلة بإطلالة أنيقة حادة مستوحاة من شخصية العميل السري “جيمس بوند”.

استعرض “ديفيد بيكهام”، البالغ من العمر 44 عامًا، شخصيته الجاسوسية في جلسة تصوير طغت عليها أجواء الآكشن والمغامرة، فتألَّق مُرتديًا بدلة توسكيدو سوداء أنيقة نسَّقها بقميص أبيض وربطة عنق سوداء على ببيونة، في حين زمَّ حاجبيه محدّقًا بنظرات حادة.

والتقطت إحدى الصور على متن قارب يعبر طريقه في القناة الكبرى بمدينة البندقية الإيطالية، حيث استوحيت من إحدى مشاهد المغامرة التي أداها النجم البريطاني “دانيل غريغ” في فيلم Casino Royale عام 2016.

وخلال اللقاء، تطرَّق “بيكهام” للحديث عن أبنائه الأربعة، وحول النصائح التي يسديها لهم والتي من أهمها امتلاك اهتمامات مختلفة عن أصدقائهم، وأوضح أن عليهم اتخاذ القرارات بأنفسهم، ففي ببعض الأحيان يغدو عليهم التخلي عن أمور معينة، وقال: “إذا أراد أصدقائك الخروج مساء الجمعة، ربما لا يمكنك الذهاب برفقتهم، فقد يكون لديك تدريبات لرياضة التنس، أو لديك أغنية عليك تسجيلها في اليوم التالي مثل كروز، أو تخطط لإجراء جلسة تصوير”.

وتحدَّث “ديفيد” عن حياته وعن اللحظة قرر فيها إعادة النظر فيها، فقال: “أعتقد أن التغيير حدث عندما بدأت أرى الأشياء بشكل مختلف على صعيد العمل، وسبب ذلك يعود لاستمتاعي به كثيرًا.. لذلك، بدأت التركيز والتطلع إلى نهاية مسيرتي وما أخطط لفعله بشأن إنشاء فريق، ثم امتلاك فريقي الخاص، والحصول على مكتبي الخاص، والقدرة على التحكم فعليًا في كل شيء كان يحدث في عالمي.”

وأوضح أن هذه الأفكار بدأت تراوده في أواخر العشرينات وأوائل الثلاثينيات من عمره.


أحدث تعديل 05-09-2019 الساعة 16:56