نشر في 09-07-2019 الساعة 22:29

أثار دعم الفنانة رانيا يوسف لقرار إسقاط الولاية عن الفتاة السعودية بعد عمر الـ 18 جدلا كبيرا ، بعدما من خلال نشر تغريدة بحسابها الشخصي بموقع تويتر.

 

 

وكتبت رانيا قائلة: “نعم لإسقاط الولاية بعد الـ 18 نعم لحرية المرأة نعم لنجاح المرأة نعم لاستقلال المرأة”.

وتصدر مقترح إقرار إلغاء الولاية بعد الـ18 مواقع التواصل الاجتماعي، وتعالت مطالب سيدات المملكة العربية السعودية برفع الوصاية عن الفتاة بمجرد بلوغها سن الـ18 عاما، وإسقاط الوصاية عنها، لإعطائها حقوقها في استخراج جواز سفر مستقل والسفر خارج المملكة، ومباشرة حقوقها كشخص بالغ له الحق في التصرف في شئونه دون ولي أمر.

وأثار الهاشتاج #اقرار_إسقاط_الولاية_بعد_ال18، جدلا كبيرا عبر “تويتر”، واعتبر البعض أن القرار يخص الرجال وليس السيدات، وأنهم معنيين بإسقاط الولاية عليهم لاستخراج أوراقهم الحكومية وتحمل مسؤولية عائلاتهم بعد فقدان الأب، معتبرين ذلك القرار بابا يفتح للفتيات للهروب من عائلاتهن.

مغردون سعوديون وعرب انتقدوا تدخل رانيا يوسف في الشأن السعودي على هذا النحو، مؤكدين أنها تجاوزت نحو حقوق المرأة السعودية، ولاقت تغريداتها ردود من أكثر من 7 آلاف شخص، أغلبهم شن جهوما لاذعا على طريقة تصرفاتها وصولا إلى جرأة ملابسها.


أحدث تعديل 09-07-2019 الساعة 22:29
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!