بعد اتهامها بشراء شهادتها.. الدكتورة خلود ترد وتتعرض لهجوم جديد


استعرضت الفاشينيستا الكويتية خلود ما قامت به مع احد البائعين في الشارع لتحميه من أشعة الشمس وتنقذه كي يعود الى عائلته بسلام.

 

 

ونشرت مقاطع فيديو توضح لحظة لقائها ببائع ايس كريم متجول وكيف اشترت منه كل الكمية الموجودة لديه بكل الانواع ليعود الى منزله وتحميه من اشعة الشمس القوية جدا، مؤكدة انها ستفعل هذا الامر كلما مرت ورأته، الامر الذي اخدث ضجة كبيرة بين المشاهدين الذين عبروا عن سعادتهم من حركتها الانسانية مع هذا البائع في الصيف.

ورغم ان ما قامت به خلود جاء بهدف انساني الا ان البعض أكد أنه للتمويه عن الضغوط الصعبة التي تعيشها بعد تكذيبها والهجوم عليها من المشاهدين وطبيب أسنان يدعى محمد نبيل الصفي الذي إتهامها بنشر معلومات طبية خاطئة في أحد إعلاناتها.

وازاء معلوماته الطبية الوفيرة، تعيش خلود في مأزق حقيقي، حيث شكك البعض في مستواها التعليمي وشهاداتها الجامعية، لكنها ردت عليهم بطريقة زادت من شكهم، حيث طالبتهم بالتوجه لوزارة الصحة الكويتية والإستفسار هناك، رافضة عرض شهادتها على مواقع التواصل الإجتماعي.
كما ردت خلود على من إتهمها بتزوير وشراء شهاداتها بمقابل مادي كبير، قائلة: “خليهم يشتكون بوزارة الصحة”، ورفضت نشر شهادتها بعد طلب أحد متابعيها وردت عليه بسخرية: “هذا اللي ناقص بعد بصراحة حبيت”.


Beirutcom.net