ديزني تحذف مشهدًا من “توي ستوري” بسبب التحرّش


في عصر الحركة الشهيرة المناهضة للتحرش “أنا أيضًا” أو “MeToo”، لا تستطيع شركة “والت ديزني” أن تفلت من أي مشهد تم إنتاجه لا يتعدى عمره ثوان معدودة، يشير بأي شكل من الأشكال إلى ما يمكن اعتباره تحرشًا.

ورغم أن عمر الجزء الثاني من سلسلة أفلام الأنميشن “توي ستوري”، تجاوز عمره الآن 20 عامًا، إلا أن والت ديزني حذفت بهدوء مشهد من المشاهد التي تظهر في ختام العمل بعد ظهور الأسماء.

وبحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني، فمع إصدار أحدث سلسلة من فليم “توي ستوري” الجزء الرابع، والتنزيلات الرقمية للسلسلة كاملة، تم حذف أحد مشاهد الجزء الصادر عام 1999 لشخصية “بيت ستينكي”، أدى صوته “كيلسي جرامر”، وهو “يغازل” اثنين من دمى باربي، ويعرض عليهما دورا في الجزء التالي.

يبدأ المشهد في الدقيقة 3:29 من هذا المقطع، وفيه يسأل “بيت” الفتاتين: “هل أنتما توأم متطابق تماما؟”، ثم يغير من طبقة صوته ويتقرب إليهما قائلا: “تعلمان أنا متأكد من أنه يمكنكما الحصول على دور في جزء توي ستوري 3″، ثم يمسك بيد واحدة منهن، لكنه سرعان ما يدرك أنه مراقب من الجمهور، فيسحب يده بسرعة ويقطع محادثته القصيرة، ويخبرههما أن بإمكانهما الانصراف، لكن عينيه تظل تتابع خطواتهما.


Beirutcom.net