نشر في 08-04-2019 الساعة 17:58

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة للنجمة سمية الخشاب، برفقة والدتها من أمام الحرم المكي أثناء أداء مناسك العمرة.

وتأتي تلك الصورة بعد الهجوم عليها بسبب حصولها على تكريم متضمن ختم الرسول ” صلى الله عليه وسلم” بسبب نجاح أغنيتها بتستقوى التي تناقش العنف ضد المرأة.

وأكدت اللجنة المنظمة لملتقى المرأة السعودية في البيان، أن مشاركة الخشاب جاءت بناء على خطاب تلقته اللجنة من جمعية “مصريون في حب الخليج” يطلب مشاركتها خصوصا أنها تشغل منصب رئيسة جمعية الثقافة والفن على أن تتمثل مشاركتها في كلمة للتعبير عن مكانة المرأة السعودية التي وصلت إليها خارج المملكة من خلال منظور خارجي.

وبينت اللجنة، أنه من منطلق التبادل الثقافي والتعاون بين المملكة ومصر، جاءت مشاركة الخشاب في كلمة عبرت فيها عن تقديرها واعتزازها بما وصلت إليه المرأة السعودية من تمكين في العمل وفي شتى مناحي الحياة ومن مكانة عالية تستحقها.


أحدث تعديل 08-04-2019 الساعة 17:58