فيديو – نجوى إبرهيم تكشف مفاجأة بسبب وفاة الإعلامية سلوى حجازي


أحيت قناة dmc مساء أمس السبت، ذكرى رحيل المذيعة الكبيرة سلوى حجازي، التي رحلت في مثل هذا اليوم 21 فبراير، بعد سقوط طائرة ليبية كانت تستقلها عائدة لأرض الوطن من بعثة التليفزيون العربي إلى ليبيا، بعد استهدافها بصاروخ إسرائيلي.

واستضافت القناة أمس ابنيها رضوى شريف ومحمد شريف، وفي مداخلة هاتفية تحدثت الفنانة والمذيعة نجوى إبراهيم، عن علاقتها بالراحلة وكشفت سرا تقوله لأول مرة عن الحادث، قائلة “كانت أستاذتي، ومن أحسن وأرق المذيعات، وأحييكي يا إيمان ومبسوطة جدا معاكي، أنا كنت الدوبلير بتاع ماما في عصافير الجنة، وهي كانت رقيقة ودايما متحمسة ليا، عندي معاها شوية ذكريات يمكن غريية محدش يعرفها”.

وتابعت “السفر دايما كان بالدور وكان في 73 الدور عليا أخدت الفيزا والورقة الصفرا، وجهزت كل حاجة عشان اطلع السفرية، قالتلي نجوى انتي صغيرة وأنا عندي المرة الجاية ثانوية عامة، خليني اطلع بدالك السنة دي وانتي اللي بعدها ودي كانت الحادثة، تألمت جدا، عارفة سبحان الله قلت يا ريتني أنا كنت طلعت، كنت مجهزة نفسي لكل حاجة مكنش عندي أولاد، ووقتها كانت ابنتها رضوى 17 سنة ومحمد أقل وبدلنا”.

وأضافت نجوى إبراهيم “اتصدمت أول ما سمعت الخبر بشكل كبير، كان وقعها سيئا على الناس كلها كل المحبين والمشاهدين، كان لها شخصية وبصمة رقيقة جدا، واخترت اكون زيها مفيش أحلى مدخل للعيلة غير انك تحبي اولادهم ويحبوكي لإن الطفل صادق جدا يحب ويعبر او يرفض وده تعبير صادق”.


Beirutcom.net