بسبب استخدامه لتنسيق حصار الكونغرس.. أبل تحظر تطبيق بارلير

Last updated:

علقت شركة أبل تطبيق بارلير من متجر تطبيقاتها قائلة إن خدمة شبكة التواصل الاجتماعي لم تتخذ التدابير الكافية لمنع انتشار المنشورات التي تحرض على العنف.

ومنحت أبل الخدمة 24 ساعة لتقديم خطة اعتدال تفصيلية، مشيرة إلى المشاركين الذين استخدموا الخدمة لتنسيق حصار مبنى الكونغرس الأمريكي يوم الأربعاء، بحسب رويترز. 

وقالت مُصنِع آيفون في بيان “علقنا بارلير إلى أن يحلوا هذه المشكلات”.

وكانت شركة غوغل حذفت التطبيق من متجر “غوغل بلاي”، بعد ممارسات العنف والتخريب والدمار التي قام بها أنصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء الأربعاء. 

​واقتحمت حشود من أنصاره الرئيس الأمريكي الحواجز التي وضعتها الشرطة حول مبنى الكونغرس.

وصعد أنصار الرئيس الأمريكي إلى الباحة الرئيسية للمبنى، ورفعوا أعلاما مناصرة لترامب، ورددوا هتافات رافضة لنتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية التي أسفرت عن فوز منافسه الديمقراطي، جو بايدن.

وإثر نجاح بعض أنصار ترامب في دخول المبنى، دعت شرطة الكونغرس، أعضاء مجلس النواب، إلى أن يأخذوا أقنعة الغاز من تحت مقاعدهم وأن يكونوا مستعدين لاستخدامها.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو الشرطة الأمريكية تطلق الغاز المسيل للدموع، في محاولة لمنع المزيد من أنصار الرئيس المنتهية ولايته من اقتحام مبنى الكونغرس.

وكان ترامب قد دعا مناصريه خلال تظاهرة، جرى تنظيمها اليوم في واشنطن رفضا لنتائج الانتخابات، إلى التوجه نحو الكونغرس، وتصاعدت الأحداث في محيط الكونغرس بعد مطالبة ترامب أنصاره بـ “عدم الاستسلام ورفض الاعتراف بالهزيمة”.