نشر في 14-09-2020 الساعة 21:04

أحيا الفنان خالد النبوى، الذكرى الثانية لوفاة والدته، معربا عن حزنه لفراقها واشتياقه إليها، مؤكدا أنها كانت النور الذى يضيئ طريقه وأنها كانت تعطى دائما بدون انتظار أى مقابل، داعيا له بالرحمة والمغفرة.

ونشر النبوى، صورة عبر حسابه على انستغرام، مع والدته الراحلة، صحبها بتعليق: “أمي حبيبتي، سنتين على الرحيل وإنتي لسه النور اللي بينور الطريق، كل يوم أبعتلك السلام وادعي لك بالرحمة الواسعة من ربنا بقدر ما علمتي وعملتي وأعطيتي دون انتظار أي مقابل.. وحشتيني”.

وكان النجم خالد النبوي، احتفل يوم السبت الماضي، بعيد ميلاده، حيث إنه من مواليد 12 سبتمبر، ولد في مدينة المنصورة، وبدأ التمثيل كهواية خلال عمله مع الفرق المسرحية في المدرسة، ثم اتخذ القرار باحتراف التمثيل بعد مشاركته في إحدى المسرحيات فى المعهد العالي للتعاون الزراعي، ثم التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية في عام 1989.


أحدث تعديل 14-09-2020 الساعة 21:05