نشر في 11-07-2020 الساعة 22:08

كشف مغني الراب الأميركي كانيه ويست (43 عاماً) لأول مرة خلال مقابلة مع مجلة فوربس ، أنه قد أصيب بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” في شهر شباط الماضي.

blank

وتحدث ويست عن تجربته مع الفيروس لأول مرة قائلاً: “لقد كنت أعاني من القشعريرة والارتجاف، كنت آخذ حمامات ساخنة، واتفقد مقاطع الفيديو التي تخبرني ما يفترض أن أفعله للتغلب على هذا الفيروس”.

وخلال اللقاء، أكد ويست أن الله سيحل تلك الأزمة وقد بدا متشككا بشأن اللقاحات بشكل عام، وقال: “نحن نصلي .. نصلي من أجل الحرية .. وكل شيء عند الله .. نحن فقط بحاجة إلى التوقف عن فعل الأشياء التي تغضب الله”.

وكان نجم موسيقى الراب الأميركي كانيه ويست، الذي أكد من قبل تأييده للرئيس ترامب، قد أعلن ترشحه لرئاسة الولايات المتحدة في الانتخابات المقررة في 3 تشرين الثاني المقبل، وذلك في منشور على “تويتر” في نهاية الأسبوع، على الرغم من أنه لم يقدم بعد الأوراق المطلوبة للنظر فيها كمرشح لانتخابات تشرين الثاني. 

وقال ويست في تغريدة بموقع “تويتر ” للتواصل الاجتماعي إن الوقت حان لتحقيق وعد أميركا، وأضاف: “علينا الآن أن نحقق وعد أميركا من خلال الثقة في الرب، وتوحيد رؤيتنا، وبناء مستقبلنا، سأخوض انتخابات رئاسة الولايات المتحدة”.

ولم يتضح حتى الآن، إن كان ويست جادًا في إعلانه الترشح للانتخابات الرئاسية قبل ثلاثة أشهر من موعدها، وإذا كان أودع أوراق الترشح المطلوبة، كما أنه لم يقدم أي تفاصيل عن حملته الانتخابية.

وحظي مغني الراب الشهير، بدعم زوجته نجمة تلفزيون الواقع الأميركية، كيم كارداشيان  ودعم الملياردير وعملاق الصناعات التكنولوجية، إيلون مسك.


أحدث تعديل 11-07-2020 الساعة 22:08