نشر في 25-05-2020 الساعة 18:38

عايدت عارضة الأزياء الأمريكية ذات الأصول الفلسطينية “بيلا حديد” متابعيها عبر موقع “إنستغرام” بمناسبة عيد الفطر السعيد.
وأشارت “بيلا حديد” في منشورها العاطفي أن هذا العيد كان له وقع خاص  في طفولتها، وكتبت: “أتذكر جمال رمضان والصيام مع والدي وجدتي عندما كنت صغيرة، كان العيد مميزًا للغاية بالنسبة لي، حتى أتمكن من الاحتفال معًا “.
وعلَّقت “بيلا”، البالغة من العمر 23 عامًا، على صور اللاجئين والعائلات النازحة في الشرق الأوسط، وكتبت: “مع اقتراب شهر رمضان من نهايته، فإن أفكاري مع العائلات والأطفال حول العالم الذين ليس لديهم مكان آمن لإطلاق عليه اسم منزل”.

وتابعت: “إنه ليفطر قلبي التفكير في الأطفال والأسر المنفصلة وغير القادرة على لم الشمل خلال هذا الوقت. أتمنى لو كانت هناك طريقة يمكنني بها التخلص من الألم أو أكثر مما يمكنني فعله الآن”.
لطالما كانت عارضة الأزياء صريحة في دعمها للعائلات الأقل حظًا في المنطقة، وقد أعلنت هذا الأسبوع أنها ستتبرع لثلاث جمعيات خيرية للمساعدة في دعم اللاجئين والعائلات النازحة والأسر في الخطوط الأمامية للصراع، والأهم من ذلك، أطفال الشرق الأوسط الأقوياء والجميلون عبر فلسطين وسوريا والعراق ولبنان وغيرها المناطق المتضررة.

ومضت برسالتها المؤثرة لتشرح ما تفعله كل من هذه المنظمات الثلاث؛ منظمة تحالف الحب الاستباقي، والأونروا في الولايات المتحدة، وتحالف أطفال الشرق الأوسط لمساعدة المحتاجين، وكتبت: “أريد أن يعرف هؤلاء الأطفال أنهم مميزون للغاية وأن هناك أشخاصًا يهتمون بهم”.

https://www.instagram.com/p/CAlP3TkAA3r/?utm_source=ig_embed
https://www.instagram.com/p/B-5sX4wg2LN/?utm_source=ig_embed

أحدث تعديل 25-05-2020 الساعة 18:39