نشر في 23-05-2020 الساعة 23:06

تم عرض الحلقة الأخيرة من مسلسل لما كنا صغيرين بطولة ريهام حجاج ضمن الماراثون الدرامي الرمضاني 2020.

شهدت احداث الحلقة الاخيرة خروج حسن “نبيل عيسى” من السجن بعد اعتراف دنيا “ريهام حجاج” بقتل نهى. 

قرر ياسين ” خالد النبوي ” الهجرة الى نيويورك برفقة والدته و شقيقه حسن ” نبيل عيسى “

كما اعترافت دنيا “ريهام حجاج ” بقتل وائل ” كريم قاسم ”  اما يحيى “محمود حجازي” فاعترفت بانها أبلغت عنه لعلمها بخيانته لها مع نهى إلى جانب رغبة يحيى في إثبات التهمة على حسن فوجدتها فرصة ‏مناسبة للتخلص منهم.
اما المخدرات التي دستها دنيا ليحيى كانت عن طريق الاحتفاظ بالمخدرات الخاصة به على المدى الطويل كما اعترفت دنيا انها استخدمت ياسين في حبك قصصها.

وانتهت احداث الحلقة الاخيرة من مسلسل ” لما كنا صغيرين بتنفيذ حكم الاعدام علي دنيا ” ريهام حجاج” لما ارتكبته من جرائم شنيعة. 

“لما كنا صغيرين” بطولة ريهام حجاج ، وخالد النبوى، ومحمود حميدة، ونسرين أمين، ونبيل عيسى، وهانى عادل، وكريم قاسم، ومحمود حجازى، ومنة فضالى، وأشرف زكى، وحسن عبد الله، وعبد الرحيم حسن، وعماد رشاد، وهلا السعيد وهو تأليف أيمن سلامة وإخراج محمد علي.


أحدث تعديل 23-05-2020 الساعة 23:06