نشر في 24-01-2020 الساعة 21:01

قال الإعلامي مفيد فوزي، إن قلة الظهور الإعلامي للنجم عمرو دياب هي السبب في قيمته الفنية الكبيرة، مضيفًا: “بين قوسين (أنا ما بحبش صوته، وأنا باعبَّر عن نفسي)”.

 

 

وأوضح فوزي، خلال حواره مع برنامج “آخر النهار” المذاع عبر فضائية “النهار”، اليوم الأربعاء، أن الحضور الشخصي لعمرو دياب يجعل هناك مسافة بينه وبين الجمهور، وقلة ظهوره إعلاميًّا سبب جماهيريته، منوهًا بأن هذه المسافة الذكية جعلت منه النجم الأكثر رغبة في اقتراب الناس إليه.

وتابع الإعلامي: “حزنت لمَّا اتحطت صورته على إحدى زجاجات المياه الغازية وإطلاق اسمه عليها.. أنا قلت إنه مش محتاج”، مضيفًا: “عبد الحليم حافظ كان صديقي وعُرض عليه مبالغ ضخمة في الإعلانات، فقال ازاي أكون باغنِّي للريس وأعمل إعلانات”.

 

يذكر ان الإعلامية منى الشاذلي عرضت لقاء نادرا لعمرو دياب مع الإعلامي مفيد فوزي، خلال حلقة خاصة من برنامجها “معكم” على قناة “CBC”.

 

 

اللقاء النادر هو من أرشيف المخرج والمنتج جميل المغازي، وظهر فيه عمرو دياب في بداياته يتحدث بشيء من العصبية لأول مرة، بعد أن وجه إليه وقتها المحاور مفيد فوزي سؤالا عن أسباب هجوم الموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب على المطربين الجدد وقتها، والذي وصف أغانيهم بأنها لا تصلح سوى في الملاهي الليلية، ليرد “عمرو” وعلامات الضيق على وجهه قائلًا: “وجهة نظر”.


أحدث تعديل 24-01-2020 الساعة 21:01
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!