اعتقال الممثلة الأمريكية جين فوندا خلال تظاهرها أمام الكونغرس

نشر في 12-10-2019 الساعة 19:31

القت قوات الأمن الأمريكية القبض على الممثلة الأمريكية جين فوندا، أمس الجمعة، خلال مشاركتها في تظاهرات أمام مبنى الكابيتول الأمريكي (الكونغرس) للاحتجاج على التغير المناخي وظاهرة الاحتباس الحراري، ومطالبتها باتخاذ إجراءات لحماية البيئة.

وأظهر مقطع فيديو متداول على السوشيال ميديا، لحظة اعتقال جين فوندا الحاصلة على جائزة الأوسكار، والبالغة من العمر 81 عامًا، وألقي القبض أيضًا على عدد من الأشخاص الآخرون بعد 10 دقائق من الاحتجاج.

وقالت جين فوندا لصحيفة لوس أنجلوس تايمز، إنها ستنتقل إلى واشنطن لمدة أربعة أشهر، لمكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري مشيرة إلى أن ما شجعها على ذلك هي الناشطة السويدية الصغيرة غريتا شونبرج.

وأضافت «فوندا» أنها ستعود إلى الكابيتول هيل، مع نشطاء آخرون، للتظاهر “كل يوم جمعة في الساعة 11:00 صباحًا بتوقيت الولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدة أن هذه أزمة جماعية تتطلب عملًا جماعيًا أيضًا.


أحدث تعديل 12-10-2019 الساعة 19:31