نشر في 13-09-2019 الساعة 16:55

أقامت “أوليفيا جاكسون”، الدوبلير الخاص بالممثلة الأمريكية “ميلا جوفوفيتش”، في أحداث الجزء الأخير من سلسلة أفلام “Resident Evil”، دعوى قضائية، في ولاية كاليفورنيا، ضد منتجي الفيلم، قائلة إنهم رفضوا تغطية علاجها، بعد تعرضها لحادث مروع فقدت على أثره ذراعها الأيسر.

وقالت “أوليفيا” إنها تعرضت للحادث، بسبب التخطيط العشوائي أثناء تصوير أحد المشاهد الخطيرة في جنوب إفريقيا، موضحة أن المنتجين غطوا 33 ألف دولار فقط، من فواتيرها الطبية، ومنحها 990 دولارًا، من إجمالي أرباح الفيلم، الذي حصد أكثر من 300 مليون دولار، في شباك التذاكر.


أحدث تعديل 13-09-2019 الساعة 16:55