نشر في 08-11-2018 الساعة 11:47

كشف مصدر مقرب من النجمة الأمريكية الشهيرة سيلينا جوميز أنها خرجت امس من المصحة النفسية التي كانت تعالج فيها عقب مرورها بأزمة عاطفية، والذي تعرضت لها في نهاية سبتمبر الماضي، وفقًا لموقع cosmopolitan.

 

وكانت “سيلينا” البالغة من العمر 26 عامًا تعرضت لانهيار عاطفي وتم نقلها إلى المستشفى مرتين في نفس الأسبوع في نهاية شهر سبتمبر الماضي، وكانت تتلقى العلاج في مرفق للصحة النفسية، وعانت انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء في جسمها بشكل مثير للقلق، بسبب عملية زراعة الكلية التي أجرتها.

 

 


أحدث تعديل 08-11-2018 الساعة 11:47