نشر في 01-08-2018 الساعة 20:03

رغم انفصالهما بالفعل، إلا ان سلسلة الخلافات بين النجم العالمي جوني ديب وزوجته الممثلة الامريكية آمبر هيرد مازالت قائمة في ساحات المحاكم، حيث رفع “ديب” دعوى قضائية ضدها بتهمة ضربه والتعدي عليه.

وكشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية في تقرير لها أن محامي جوني ديب اتهم أمبر هيرد في المحكمة الامريكية العليا بأنها ضربت زوجها في وجهه وهي مخمورة، لانه تاخر ساعتين عن ميعاد حفل عيد ميلادها في ابريل من عام 2016.

الجدير بالذكر أن جوني ديب وأمبر هيرد انفصلا بعد زواج استمر 15 شهرا، وحصلت الزوجة على تعويض مادي منه بسبب قيامه بضربها والتعدي عليه مما تسبب لها في جروح بالغة في جسدها فضلا عن الايذاء النفسي.


أحدث تعديل 01-08-2018 الساعة 20:03