نشر في 04-05-2018 الساعة 18:40

فوجئت المطربة رنا سماحة بتسريب ألبومها الغنائي وقيام شركة اتصالات مصر بعمل أكواد لجميع أغنيات الألبوم وطرحه للجمهور والتحصيل المالي لحقوق العوائد المالية الرقمية، دون التعاقد معها أو الحصول على تنازل منها بذلك.

وقالت المطربة خلال لقائها مع برنامج “عرب وود”، إن الألبوم من إنتاجها الخاص وتعمل فيه منذ 4 سنوات، وأنفقت عليه أكثر من مليون و400 ألف جنيه، مشيرة إلى أنها وضعت كامل تركيزها به خلال الفترة الماضية.

وأشارت إلى أن هناك العديد من الشركات التي عرضت عليها إنتاج الألبوم، ولكنها رفضت وبعد تسريب الألبوم تم هدم كل شيء رتبت له.

واتهمت مخرج الكليبات محمد علي يونس بتسريب ألبومها، مؤكدة أنه لا يملك أي عقود أو حق لبيع أي أغنية من الألبوم.

أما محامي المطربة فقالت إنه يحاول إنهاء الأمر بشكل ودي، وطالب بتعويض 5 مليون جنيه عما حدث من ضرر لسماحة.

 

 


أحدث تعديل 04-05-2018 الساعة 18:40