سوزان نجم الدين تتعرض لهجوم بسبب منشور تعزيتها بأسامة الروماني


أثارت الفنانة السورية سوزان نجم الدين موجة من الغضب بعد مشاركتها منشور نعي للممثل الراحل أسامة الروماني، معيدةً إلى الذاكرة الجدل الذي أحدثته بصورتها مع المخرج الراحل بسام الملا.

وفي التفاصيل، توجَّهت سوزان عبر حسابها في “إنستغرام” وشاركت فيديو لكواليس مشهد جمعها بالروماني من مسلسل “وثيقة شرف”؛ إذ ظهرت فيه جالسة على كرسي خشبي بفستان أسود قصير كشف عن ساقيها، بينما أمسكت بسيجارة.

ويكتمل المشهد بمرور أسامة الروماني خلفها ذهابًا وإيابًا، قائلًا: “بتعرفي شو يعني كاتب يحب؟ يعني خلص قرر يرفع الراية ويستسلم. ويقول رسيت سفينتي ببر الأمان.. بتعرفي شو يعني واحد متلي قلبو قرر أخيرًا انو يحب..يعني وقف الزمن.. والوقت ماعاد إلو قيمة بالنسبة إلي”.

وأرفقت نجم الدين الفيديو بتعليق كتبت فيه: “كلشي قلتو بهالمشهد صار حقيقة للأسف.. يالله ما أصعب هالخبر وشو حزين فراقك بعد مارجعتلنا ونورتنا بعد طول غياب.. مافي أحلى ولا أرقى من كواليسك ومتعة الشغل معك وقدامك.. ستبقى الأستاذ والفنان والإنسان المحب والصادق في فنه وعطائه.. رحمك الله أيها الغالي.. لعلّك ذهبتَ إلى مكانٍ أفضل انشاءالله”.

وعبر حسابها في “تويتر”، شاركت سوزان صورة من المشهد، وأعربت عن أسفها لعدم قدرتها على حضور موكب وداع الفنان، لتواجدها خارج البلاد.

وأضافت: “إلًا أن رحيلك محزن جدًا خاصة بعد أن عدت من غربتك الطويلة إلى وطنك وبيتك الأول- الدراما السورية- وأبدعت فيها كما عهدناك دائمًا.. رحمك الله وأسكنك فسيح جناته”.

وأبدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي امتعاضهم واستياءهم من طريقة سوزان في نعي الراحل.