نشر في 23-12-2017 الساعة 10:31

أعربت الممثلة الأمريكية ميريل ستريب عن غضبها ودافعت عن نفسها أمام انتقادات الممثلة روز مكغوان التي تتهم المنتج هارفي واينستين باالتحرش بها.

مكغوان كتبت في تغريدة على حسابها تعليقا على اعتزام نجمات ارتداء ملابس سوداء خلال حفل توزيع جوائز جولدن جلوب الفنية احتجاجا على مزاعم التحرش الجنسي الأخيرة.

وقالت ستريب، الحائزة على جائزة أوسكار، في بيان نشره موقع “هافينجتون بوست” الإخباري إنها “تضررت” من “هجوم” ماكوان عليها وإنها “لم تكن تعلم” شيئا عن انحرافات واينستين المزعومة.


أحدث تعديل 23-12-2017 الساعة 10:31