نشر في 10-11-2017 الساعة 22:22

تحقق شرطة لوس أنجلوس مع الممثل البريطاني إيد ويستويك بشأن الاتهامات الموجهة إليه  والتي تفيد باغتصاب الممثلة الأميركية كريستينا كوهين، منذ 3 سنوات.

ووفقًا لما ذكره موقع “مترو” البريطاني، فإن الشرطة أكدت أنها تلقت من “كوهين”، تقريرًا يفيد باغتصابها من ويستويك، في منزل أحد أصدقائهما. إلا أن ويستويك نشر بيانًا ينفي فيه اتهامات كوهين، قائلاً: “لا أعرف هذه المرأة، ولم أقابلها في حياتها، كما أنني لم أجبر نفسي على أي أمرأة في حياتي، وبالتأكيد، لم ارتكب جريمة الاغتصاب في حقها”.


أحدث تعديل 10-11-2017 الساعة 22:22