جيرار ديبارديو يخضع للتحقيق بتهمة الاغتصاب


قال مصدر قضائي فرنسي لرويترز امس الثلاثاء إن الممثل الفرنسي جيرار ديبارديو وضع رهن التحقيق الرسمي في اتهامات بالاغتصاب والعنف الجنسي.

وتم اتهام جيرار ديبارديو في ديسمبر بتهمة “اغتصاب” و “اعتداء جنسي” يعود تاريخهما إلى صيف 2018 على ممثلة شابة ، وهو ما يعارضه.

ولم يتسن بعد الوصول لمندوبين عن الممثل للتعقيب. وقال المصدر القضائي إن ديبارديو لم يُحتجز ولم يطلب منه دفع كفالة.

وكان صاحب الشكوى قد حصل في أغسطس / آب 2020 على إعادة فتح هذا التحقيق ، الذي أغلقه مكتب المدعي العام في باريس لأول مرة في يونيو 2019 ، وإحالته إلى قاضي تحقيق.

وخلال الاستجواب في 16 ديسمبر / كانون الأول ، اعتبر القاضي أن هناك “مؤشرات جدية أو متوافقة” على أن الفاعل كان يمكن أن يرتكب الوقائع التي تم التنديد بها ، وبالتالي وجهت إليه تهمة “الاغتصاب” و “الاعتداء الجنسي”.

وعلمت وكالة فرانس برس الثلاثاء من مصدر مقرب القضية ، التي أكدها مصدر قضائي.

وقال محاميه جيرار ديبارديو (72 عاما) الذي ترك حرا دون مراجعة قضائية “يعارض تماما الحقائق التي اتهم بها.


Beirutcom.net