نشر في 08-11-2020 الساعة 19:41

اعترفت النجمة “إميلي أتاك” أنها تركت والديها كيت روبنز وكيث أتاك في حالة من الذهول بعد الكشف عن سر لا يجب على الوالدين سماعه.

وكشفت إميلي خلال مقابلة لها مع مجلة Mirror  بانها سئمت من تهديدات شقيقها جورج بإخبار الجميع لذلك قررت وقتها أن تخبر الجميع بذلك.

فقالت حول ذلك: “لقد كان الرعب عليّ لسنوات لذلك أعتقدت أنه يجب عليّ أن أعترف بذلك بالرغم من انه يجب ألا يسمعه والديّ إطلاقاً ولكن حصلت على القوة وعندما اعترفت به كان هناك الكثير من الأفواه المفتوحة ووالدتي غطت أذني والدي”

وصرّحت إميلي بأنها قامت بانتحال شخصية صديقتها المقرّبة هولي في الحلقة الأولى من البرنامج Keith Lemon’s Celebrity Juice.

وارتدت إميلي مجموعة متنوعة من فساتين هولي واستخدمت لهجتها الروسية وتمكنت منها وقدّمت نصائح حول الاناقة إلى المشتركين.

ولم تخبر النجمة البالغة من العمر 30 عاماً هولي عن انتحال شخصيتها في العرض كما انها كانت خائفة من رد فعل المضيف عندما شاهدها.


أحدث تعديل 08-11-2020 الساعة 19:41