نشر في 15-10-2020 الساعة 18:00

بعد تأجيله لنحو 7 أشهر بسبب تفشي جائحة كورونا، أقيم مساء أمس الأربعاء بالتوقيت المحلي لولاية كاليفورنيا الأمريكية، حفل توزيع جوائز «بيلبورد ميوزيك» لعام 2020، على مسرح «دولبي» في لوس أنجلوس، ولكن بدون جمهور، بحسب ما ذكرته صحيفة «نيويورك ديلي نيوز».

وكان المغني ومؤلف الأغاني الامريكي الشاب، بوست مالون، 25 عاماً، الفائز الأكبر في حفل توزيع جوائز أمس، حيث حصل على 9 جوائز، من بينها جائزة «أفضل فنان»، حيث قال أثناء تسلمه الجائزة: «إنه وقت غريب بالنسبة للجميع.. من الغريب ألا ترى أحداً من الجمهور هنا».

من ناحية أخرى، فازت المغنية الأمريكية الشابة بيلي إيليش، 18 عاماً، بالجائزة الأولى في الحفل، وهي جائزة «أفضل ألبوم موسيقي»، لتتفوق بذلك على نجوم كبار من أمثال دريك وخالد ومالون وتايلور سويفت.

وقالت إيليش عند صعودها إلى خشبة المسرح لتسلم الجائزة وهي ترتدي كمامة: «يا إلهي. إنها ثقيلة جداً».

وقامت المغنية الأمريكية كيلي كلاركسون، 38 عاماً، بتقديم الحفل للعام الثالث على التوالي.


أحدث تعديل 15-10-2020 الساعة 18:00