نشر في 01-09-2020 الساعة 17:23

تعرض الممثل المصري أحمد الفيشاوي لهجوم من قبل متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهوره مع زوجته “نادية الكامل” برفقة بناتها من طليقها في البيسين وهي بشكل وصفه المتابعون بـ الجريء، كما استحضر المتابعين ابنته لينا مطالبين بضمها لعائلته.

ونشر الفيشاوي عبر صفحته على انستغرام مقطع فيديو، ظهر فيه وهو حاملاً لابنة زوجته الصغرى والوسطى وفي جانبه الكبرى ومن خلفه زوجته وهي تردي “البكيني”، وعلق صورته قائلا:“وقت الصيف مع بناتي”.

وبعد نشر الفيديو انهالت عليه التعليقات منتقدين ظهوره بهذا الشكل، بينما اعتبره آخرون طبيعيا.

أراد الفنان مشاركة محبيه في هذه الأجواء التي يستمتع فيها مع عائلته.

وواجه الفنان انتقادات كثيرة بسبب ظهوره المتكرر مع ابنة زوجته، بالرغم من وجود الخلافات بينه وبين ابنته لينا.

وعقب نشر الفيشاوي، لصور أمه وأفراد أسرته، انهالت عليه التعليقات، والتي جاء منها معقباً على تواجد أبناء زوجته في الصور معه، بدون تواجد أبنائه الآخرين ورد متابع: ”والله أولادك أولى من بنات مراتك بالرعاية والاهتمام”، وقالت متابعة أخرى :”يا ريت تهتم بولادك، اللي راميهم زي ما انت مهتم ببنات مراتك”.

فيما هاجم أحدهم الفنانة سمية الألفي:”ناسية أحفادها ومحتضنه ناس مو معروف أبوهم من وين أما الأب نقول عليه إنا لله وإنا الية راجعون حسابهم عسير يوم القيامة”.

وقال متابع :”أحفادها وين اللي جايبه البديل عنهم حسابي الله ونعم الوكيل”.


أحدث تعديل 01-09-2020 الساعة 17:23