نشر في 05-08-2020 الساعة 12:22

تضامنت النجمة السورية أصالة ، مع لبنان عقب الانفجار الذي ضرب العاصمة اللبنانية بيروت، أمس الثلاثاء، واستبدلت أصالة صورة حسابها الشخصى على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، لتضع صورة علم لبنان بدلًا من صورتها الشخصية، وذلك تضامنًا مع لبنان وشعبها فى هذه الأزمة التى تمر بها.

وكتبت أصالة في رسالة عبر حسابها على موقع “إنستغرام”، “كمّ هي صبورة ومؤمنة بالله الّذي وعد باليُسر بعد العسر.. وليس هناك عُسراً مثل هذا اليوم.. فياربّ بقدّر محنتك فَرَجَكّ .. بحقّ هذا الصّباح إشفها ..فجروحها كَثُرَت .. وقلّبها انفطر .. عافها وانثر عليها الّبَرَد لتهدأ .. ياربّي أنت ربّ المعجزات وتفعل ماتشاء .. فلتكنّ مشيئتك لطفاً بها .. بيروت روح الحياة وسرّ الفرح .. تبكي ألمّ تصرخ يأسّ ..ياربّ لطفك .. ياربّ رحمتك.. لبنان.. بيروت”.

من ناحية أخرى، قال رئيس الصليب الأحمر اللبناني لقنوات تلفزيونية محلية، اليوم الأربعاء، إن عدد القتلى جراء الانفجار الهائل الذي هز بيروت أمس الثلاثاء بلغ 100 وإن مزيدا من الضحايا لا يزالون تحت الأنقاض.

وتسبب انفجار بيروت، في دمار هائل بالمباني السكنية والمتاجر والسيارات على بعد عشرات الكيلومترات من موقع الحادث في مرفأ بيروت.

وذكرت شبكة “سكاي نيوز” أن الانفجار أدى إلى سقوط 3000 جريح.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون إن 2750 طنا من نترات الأمونيوم كانت مخزنة في الميناء منذ ست سنوات دون إجراءات سلامة وإن هذا الأمر “غير مقبول“.

ودعا عون إلى عقد جلسة استثنائية لمجلس الوزراء اليوم الأربعاء وأكد ضرورة إعلان حالة الطوارئ في بيروت لمدة أسبوعين.

وقال الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتانة لقناة الميادين التلفزيونية “ما نراه مصيبة كبيرة”.

وأضاف “هناك قتلى ومصابون في كل مكان، في جميع الشوارع والمناطق القريبة والبعيدة عن الانفجار“.

وقال الأمين العام للصليب الأحمر جورج كتانة  إن الانفجار أدى إلى مقتل أكثر من 100 شخص، وإصابة أكثر من 4 آلاف.

وأشار الصليب الأحمر إلى أن فرقه لا تزال تقوم بعمليات البحث والإنقاذ، في المناطق المحيطة بموقع الانفجار.

وأعلنت المستشفيات اللبنانية حالة الطوارئ القصوى، عقب التفجير الضخم الذي شهدته منطقة الميناء البحري في العاصمة اللبنانية بيروت.


أحدث تعديل 05-08-2020 الساعة 12:23