نشر في 03-05-2020 الساعة 16:27

نعت الفنانة نسرين طافش، الفنان الجزائري العالمي إيدير، الذي وافته المنية، مساء أمس السبت، بعد صراع مع المرض.

وكتبت نسرين، عبر حسابها على”تويتر”، قائلة : “إيدير.. أسطورة جزائرية لن تتكرر .. السلام لروحك.. الله يصبر ذويه و محبيه “.

إيدير، أبرز الموسيقيين الأمازيغ الذين أنجبتهم منطقة القبائل، و سرعان ما اكتسب شهرة واسعة خارج حدود الجزائر، بعدما دمج بين الإيقاعات المحلية والغربية التي فتحت له أبواب العالمية.

وإيدير يعتبر سفير الأغنية الأمازيغية في العالم، ولديه العديد من الأغاني المعروفة وعلى رأسها أغنية “أفافا ينوفا”، وقدم العشرات من الحفلات أهمّها حفلة الأولمبيا الباريسية وأخرى أداها بشكل مشترك مع الشاب خالد عام 1995.

ولد إيدير سنة 1949 بقرية نائية تسمى أيت لحسين في منطقة القبائل الأمازيغية بالجزائر، وتخصّص فيه مجال الموسيقى بالصدفة، عندما حلّ عام 1973 مكان إحدى المغنيين في إذاعة الجزائر لأداء أغنية للأطفال، وبعد ذلك قدم أغنية “أفافا نوفا”، التي أصبحت من أشهر الأغاني بالجزائر وخارجها.


أحدث تعديل 03-05-2020 الساعة 16:27