نشر في 21-04-2020 الساعة 15:21

أعلنت ​وزارة الصحة اللبنانية، اليوم الثلاثاء، أنه لم يتم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد خلال 24 الساعة الماضية.

وأصدرت وزارة الصحة تقريرا يوميا على موقعها جاء فيه أنه لا حالات ولا إصابات في لبنان خلال 24 الساعة الماضية، وبذلك يستقر عدد الحالات المكشوفة على 677 حالة.

وأضاف التقرير أن نسبة حالات الوفاة مستقرة على 21 شخصا، مبينة أن عدد الفحوصات التي تم إجراؤها خلال الساعات الـ24 الماضية هي 487 للمقيمين، و8 لوافدين عند وصولهم.

وأثنت منظمة الصحة العالمية، يوم أمس الاثنين، على الجهود الطبية والإجراءات الوقائية المتخذة في دولة عربية نجحت من تخفيف وطأة انتشار تفشي فيروس كورونا المستجد.

ونقل موقع “الوكالة الوطنية اللبنانية اللإعلام” تصريحات ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان الدكتورة إيمان الشنقيطي، خلال زيارتها لوزير الصحة اللبنانية حسن حمد، حيث أثنت على الجهود التي بذلتها وزارة الصحة اللبنانية، وما قررته واتخذته من إجراءات لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد -19”.

ولفتت الشنقيطي إلى أن لبنان “من البلدان القليلة التي تتابع سياسة الاحتواء، والوضع فيه جيد، إذ أن لبنان ما زال في المرحلة الثالثة لانتشار الوباء، ويعتبر تراجع الحالات فيه تطورا جيدا على المستويين الجغرافي وانتقال العدوى”.

وأعلن وزير الصحة اللبناني، حمد حسن، في وقت سابق، أن لبنان تخطى مرحلة القطوع الأسود ونجح في استيعاب هجوم فيروس كورونا المستجد من خلال مكافحته بالحجر المنزلي الإلزامي الذي فرض على المواطنين.


أحدث تعديل 21-04-2020 الساعة 15:21