نشر في 30-10-2019 الساعة 20:13

تداول عدد من نشطاء السوشيال ميديها فيديو لفتاة تدعى”جيهان خوري” اثناء مشاركتها باحتفالات انتخاب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون منذ ثلاثة اعوام، وظهرت في الفيديو وهي تصرخ بأعلى صوتها متأثرة “أنا مبسوطة”، وذلك باعترافها للرئيس بحبها الشديد له.

 

فيديو “مبسوطة” انتشر في التظاهرات التي جرت خلال الاسبوعين الفائتين بهدف السخرية مما ادى الى انهيارها نفسيًا.

إلا أنّ مطالبة جيهان بالكف عن ملاحقتها بهذه العبارة لم تنفع، إذ عمد البعض إلى التظاهر في مناطق عدّة والهتاف “مبسوطة”.

إعلاميون وناشطون، تعاطفوا مع جيهان، وحذّروا من موجة التنمر التي تتعرض لها.

وبعد استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري وصل الحد الى الاتصال بها شخصيًا للتنمر عليها وتحطيمها صارخين بها “مبسوطة”؟ وهذا الامر أدى الى انهيار جيهان نفسياً واحباطها من السخرية والتنمر عليها.


أحدث تعديل 30-10-2019 الساعة 20:13