نشر في 14-10-2019 الساعة 22:52

ولدت كايلي طفلتها ستورمي أوائل العام الماضي، من صديقها السابق ترافيس سكوت، وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، نشرت كايلي صورها الجديدة بصحبة ابنتها ستورمي، مرتدية مايوه بكيني باللون الأخضر المشع، والذي يظهر علامات التمدد بوضوح على ثدييها وفخذيها والمؤخرة كذلك.
وتحدثت مع معجبيها على “إنستغرام” والذين يقدر عددهم بحوالي 150 مليون متابع عن حياتها، وأطلقت ميزة جديدة عبر حسابها بعنوان “أسألني بحرية”، سمحت من خلالها للمعجبين، بطرح أي سؤال عن حياتها ووعدتهم بالإجابة بكل صراحة.
قالت كايلي لمتابعيها: “ليس من السهل رجوع جسمي كما كان قبل الحمل، وأجزم بأنه لن يعود لسابق عهده ثانية، قد يكون من السهل عودتي لشهرتي وأعمالي، لكن من المستحيل عودة جسمي كما كان قبل الحمل والولادة”.
وأجابت عن سؤال عن علامات التمدد بعد الولادة بقولها: “كما ترون هذه علامات التمدد واضحة جدا، على أماكن محتلفة من جسمي، فقد تغير شكل جسمي للأبد، لكنني أتقبلها وليس عندي مشكلة من وجودها، فالثقة بالنفس نابعة من الرضا التام عنها، وهو ما أِشعر به حاليا”.
وعندما سألها أحد المتابعين هل بمقدورها العودة لشكل جسمها السابق قبل الولادة ردت: “لا أظن ذلك فيمكن أن يعود الجسم لرشاقته سريعا بعد الولادة، لكن هذه العلامات ستظل ترافقني ولم أستطع التخلص منها بالعلاجات المختلفة، واعتبرتها هدية من ستورمي وكفى شعرت بالأمومة، فكم هو احساس رائع، أن يتحرك طفل صغير وينمو بين أحشائك”.
جدير بالذكر، انفصال كايلي عن صديقها ترافيس سكوت والد ابنتها ستورمي، لكنها وبالرغم من الانفصال، صرحت بأنها تريد المزيد من الأطفال، ولكنها ليست جاهزة لهذه الخطوة بعد.

أحدث تعديل 14-10-2019 الساعة 22:52