Top

داليا داغر تكشف لـ “اقتضى التوضيح” تفاصيل برنامجها الجديد

داليا داغر تكشف لـ “اقتضى التوضيح” تفاصيل برنامجها الجديد

كشفت الاعلامية داليا داغر في لقاء حصري وخاص عبر برنامج “اقتضى التوضيح” مع الاعلامية فاطمة داود عن تفاصيل برنامجها الجديد تحت عنوان “ضروري نحكي”  الذي سينطلق الاثنين المقبل في الخامس من نوفمبر عبر شاشة otv وسيشكل نقلة نوعية لمقدمة برنامج “عسطوح بيروت” لما يتضمنه من مفهوم خاص والفقرات المختلفة والجديدة عليها.

“ضروري نحكي” سيشكل مساحة للشارع اللبناني وسيكون بمثابة مكوّن لحكومة الظل التي تراقب وتحاسب الملفات السياسية والاجتماعية لعل وعسى تجد طريقها الى الحل الناجع.

داغر شرحت تفاصيل برنامجها الجديد ” سيحمل البرنامج روح الشارع اللبناني، وسنحاور الاكاديميين والناشطين والباحثين في القطاعات كافة كونهم اضطلعوا على كل العقبات والمشاكل ولديهم الرؤية الجديدة للحلول”.

واضافت: ” سيبث البرنامج مباشرة على الهواء لمزيد من التفاعل المباشر، وهو مكون من حكومة ظل جمعت حتى الان حوالي 12 وزيراً ، وقد اخذت التحضيرات لتنفيذ هذه الفكرة حوالي 3 اشهر ، وخلال كل حلقة ستتم المواجهة بين الوزير المختص ووزير من حكومة الظل لمعرفة النقاط المعرقلة لملف ما”.

واكملت: ” ومن الفقرات الاضافية سيكون هناك مقدمة هي عبارة عن الاحداث المهمة التي جرت خلال الاسبوع، ويضاف الى ذلك فقرة اخيرة تتغير حسب الحلقة فإما تكون لقاء مع شخصية رئيسية او نقاشاً حول قضية، وسيحضر في الستوديو حوالي 40 طالباً يناقشون ويشاركون في كل محاور الحلقة ويحاورون الضيف في بعض الاحيان وهم من طلاب الجامعات والمدارس”.

وعن منافسة ليلة الاثنين بين طوني خليفة بـ “طوني خليفة” وجو معلوف بـ “هوا الحرية” اجابت: ” البرنامج يندرج ضمن خانة البرامج السياسية الاجتماعية وليس اجتماعياً بحتاً كما هي الحال في باقي البرامج وقد ارتأت ادارة المحطة برمجته على هذ الشكل والفت الى انني لا استعى للمنافسة بأي عمل اقدم عليه هدفي فقط هو ايصال صوت الناس ولو استطعت انجاز على الاقل ثلاثة ملفات ضمن الموسم كاملاً اكون قد فعلت شيئاً مهماً”.

وابدت داغر ارتياحاً كبيراً لناحية سقف الحرية الذي منحته المحطة لها ولغيرها من المذيعين ومقدمي البرامج فلم تشعر ان هناك لائحة سوداء على احد بل هي محطة مفتوحة للجميع، واعتمادي الكلي على الثقة الكبيرة بيني وبين ادارة otv .

وكشفت داغر عن عدم علمها بترشيح اسمها لوزارة الاعلام وقد فوجئت مثلها مثل الجميع لكنها بالمقابل اكدت على امتلاكها للاستراتيجية ورؤية واضحة فيما لو استلمت هذا المنصب.

وبنهاية اللقاء وجهت رسالة لمناسبة لمرور عامين على تولي رئيس الجمهورية العماد عون سدة الرئاسة قائلة انه يواجه الكثير من العراقيل في العهد لكنه ” ادها وادود” ولا شيء سيوققه كي يوصل لبنان الى بر الامان.

 

 

Comments

comments