Top

اختيار خواكين فينيكس لبطولة فيلم the joker

اختيار خواكين فينيكس لبطولة فيلم the joker

أخيرًا، أعلنت شركة الإنتاج العالمية «وارنر براذرز» رسميًا، اسم النجم الذي سيؤدي دور البطل في فيلم جديد يجسد شخصية «الجوكر»، مهرج الجريمة الأشهر في السينما الأمريكية.
عشاق «السوبر هيرو» سيكونون على موعد مع النجم الأمريكي خواكين فينيكس، المعروف بدوره فى فيلم «Gladiator»، الذي سيلعب دور «الجوكر» في الفيلم الذي يحمل اسم «Joker»، ويبدأ تنفيذه في سبتمبر المقبل، على أن يُعرض فى الرابع من أكتوبر ٢٠١٩. ولد «فينيكس» في ٢٨ أكتوبر ١٩٧٤، وترشح لجائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم «Gladiator» مع النجم راسل كرو، كما ترشح لجائزتي «جولدن جلوب» و«البافتا»، ولكن السؤال الذي يشغل الجميع الآن: «هل ينجو فينيكس من لعنة دور الجوكر على عكس من سبقوه في أدائه؟».

 


في هذا الفيلم، سيتم الكشف عن الاسم الحقيقي لمن وراء قناع الجوكر، وهو «آرثر فليك» الذي سيعود إلى مدينة جوثام التي يتزعمها «باتمان»، وإلى الآن لم يُعلن عما إذا كانت هناك مشاركة لشخصية «باتمان» في الفيلم الجديد من عدمه، وهي الشخصية التي جسدها مؤخرًا النجم «بن أفليك»، كما لم يُعلن عما إذا كان سيتم استبداله بنجم آخر أم لا.

 

وخلال الفيلم، الذي تبلغ ميزانيته المبدئية ٥٥ مليون دولار، سيعود «الجوكر» إلى المدينة لزيارة والدته «بيني»، التي ستكتشف ان ابنها هو المجرم المشهور، ولن تكون على استعداد لقبول الأمر. النجمة فرانسيس ماكدورمان، الحائزة على أوسكار العام الماضي، كانت المرشحة لأداء دور والدة الجوكر ولكنها رفضت، وإلى الآن لم يتحدد اسم نجمة أخرى لتأدية الدور.
ومن المنتظر أن يقدم الفيلم والدة الجوكر «بيني» كشخصية جذابة للغاية في شبابها ومهووسة بصاحب عملها السابق.

ويركز مخرج الفيلم تود فيليبس، الذي يشارك في كتابة السيناريو أيضًا مع سكوت سيلفر، على نتائج تجاهل المجتمع للجوكر، وأين كان قبل العودة إلى مدينته وبيته، وستكون هناك إجابات لكل الأسئلة المثيرة التي طالما تشوق الجمهور أن يعرفها منذ أن جرى تجسيد الشخصية للمرة الأولى في ستينيات القرن الماضي.

وأشارت تقارير سينمائية أمريكية، منها ما نشره موقع «موفي ويب»، إلى أن روبرت دي نيرو سيشارك في الفيلم لكنه لن يلعب دور كارمين فالكون، كما أشيع في البداية، إذ سيؤدي دور موراي فرانكلين.

وتحدث بطل العمل «فينيكس» عن دوره قائلًا: «أعتقد أنه تحت إثارة هذه الأفلام وحجمها هناك شخصيات لا تصدق أنها تتعامل مع صراعات الحياة الحقيقية، وأحيانًا يتم الكشف عنها وكشفها، وأحيانًا لا يحدث ذلك، وهكذا شعرت دائمًا، كما لو كانت هناك شخصيات في القصص والروايات المثيرة للاهتمام حقًا وتستحق فرصة لتكون من النوع الذي تتم دراسته وفحصه».
وأضاف: «أعتقد أن هذا ما سيراه الجمهور جذابًا حول فكرة الفيلم الذي يكشف أخيرًا الشخصية الحقيقية للجوكر وعائلته وماذا فعل فيه المجتمع ليحوله الى تلك الشخصية الشريرة».

 

Comments

comments