Top

روائية تتهم صنّاع مسلسل “اختفاء” بالسرقة..وهذه التفاصيل

روائية تتهم صنّاع مسلسل “اختفاء” بالسرقة..وهذه التفاصيل

يواجه مسلسل “اختفاء” ازمة جديدة ، الذي تقوم ببطولته الفنانة نيللي كريم، ويُعرض حاليًا على شاشة «دى إم سي». وبعد خروج روائية شابة تُدعى «أميمة صبحي»، الثلاثاء الماضى، تتهم فريق العمل باقتباس قصته من إحدى قصصها التي كتبتها فى ٢٠١٦، أعلنت الروائية «ريم أبوعيد»، أمس الأول الأربعاء، عزمها التقدم ببلاغ للنائب العام ضد صنّاع العمل تتهم فيه مؤلفه بسرقته من روايتها التى تحمل اسم «متروبول».
وقالت «ريم»، في تصريحات صحافية إن المسلسل مقتبس من روايتها التي نشرتها فى ٢٠١٦، وأصدرت منها عدة طبعات، وسجلت حقوق الملكية الفكرية الخاصة بها.
وأوضحت: «بعد مشاهدتي حلقات العمل، اندهشت بشدة من تطابق الأحداث بشكل كبير مع الرواية، وتغيير بعض الأزمنة والأماكن وأسماء الشخصيات وجنسياتهم»، مضيفة أن «الرواية موجودة في الأسواق، ومن الممكن الاطلاع عليها لمعرفة صحة كلامي من عدمه».
وشددت على أنها ستتخذ جميع الإجراءات القانونية ضد صنّاع المسلسل، وستتقدم ببلاغ للنائب العام، بعد عقد جلسة مع محاميها الخاص لبحث الأمر، وذلك بعد أن تأكدت من تطابق العمل مع الرواية التي حققت نجاحًا كبيرًا فور صدورها. وأشارت إلى أنها حاولت التواصل مع المؤلف أيمن مدحت، لكنه رفض الرد عليها، وهو ما فعله كل من شقيقه المخرج أحمد مدحت والفنانة نيللي كريم.
وتابعت: «كنت كتبت ١٠ حلقات من الرواية لتحويلها إلى مسلسل، وأرسلت السيناريو إلى جهاز الرقابة على المصنفات الفنية، لكنني فوجئت باختفائها من هناك، ثم قررت تحويل العمل إلى فيلم سينمائي وأرسلته إلى لجنة المشاهدة فى الجهاز، لكن مسؤولين تنصلوا من وجود الحلقات لديهم، رغم حصولي على إيصال يثبت تسليمهم الحلقات»، حسب قولها. واتهمت الكاتبة الشابة أميمة صبحي، الثلاثاء الماضى، فريق عمل «اختفاء» بسرقة سيناريو العمل من قصة كتبتها قبل سنوات خلال ورشة عمل، ونُشرت عبر مجموعة دردشة مغلَقة، وشاركت بها فى مسابقات عديدة من بينها مسابقة في الإمارات وأخرى في مصر.

Comments

comments