Top

بعيد ميلادها.. سيرين عبد النور قصة نجاح لنجمة لامعة لبنانياً وعربياً

بعيد ميلادها.. سيرين عبد النور قصة نجاح لنجمة لامعة لبنانياً وعربياً

تحتفل النجمة اللبنانية سيرين عبد النور بعيد ميلادها، يوم الأربعاء، إذ أنها من مواليد 21 فبراير ، وفي ذكرى ميلادها الحالي تعيش حالة من السعادة بانتظار مولودها الثاني “كريستيانو” خلال الشهر المقبل ليكون الأخ الأصغر لابنتها “تاليا”.

سيرين ، بدأت العمل في مجال عروض الأزياء، وكانت العارضة الأجمل والأكثر طلباً لمصممي الأزياء الكبار والوجه الأمثل للماكياج. ترافق نجاحها بعالم الجمال حتى بعد خوضها تجربتي التمثيل والغناء فكانت المثال للفتيات، بحيث تسعى كل منهن ان تحتذي بلباسها وصولاً الى شكل حاجبيها..

حققت عبد النور الشهرة والنجاح في مجال عملها، فكبر طموحها اكثر وأكثر. آمنت بموهبتها الغنائية وشقت طريقها عام 2004 لتطلق اولى البوماتها محققة مبيعات عالية جداً بألبوم “ليلة من الليالي” الذي جمع اجمل الاغنيات في مسيرتها الفنية.

قدمت على قناة الآن برنامج “بلا حدود” وهو يدرج ضمن تلفزيون الواقع، لكنه سلط الضوء على الحالات الانسانية في عدة دول واثر كثيراً في نفسها.

كرّت السبحة واصدرت اعمال كثيرة تميزت بمعظمها خصوصاً تلك التي صورتها على طريقة الفيديو كليب ومن أشهر كليبات سيرين الغنائية  “عادي” “إذا بدك ياني” ،”بحبك يا مهذب” ،”محدش بقى راضي”، “لو بص في عيني” ،”عمرى معاك” ،”ارجع تاني”، “حبايبي” ،”عليك عيوني”، “ما في شوفك” ،”باللغة العربية الفصحي” والاغنية الأخيرة حطمت الارقام القياسية كونها جاءت ضمن احداث فيلم “رمضان مبروك ابو العلمين حمودة” .

لسيرين عبد النور رصيد مهم في عدد من أعمال الدرامية ومن أبرزها :”قناديل العشاق” ،”سوء تفاهم” ،”24 قيراط” ،”سيرة الحب” ،”لعبة الموت” ،”روبي” ،”الأدهم” ،”سارة” ،”السجينة”.

 

Comments

comments